الأربعاء, 12 شباط/فبراير 2020 00:00

يجب أن يسمع صوت الصفعة التركية من طهران

كتبه
قيم الموضوع
(1 تصويت)

استشهد 8 جنود في سورية أولاً، والآن 5 جنود.بالطبع، سيتم قطع حساب هذا والرد عليه من قبل جيشنا البطل.ولهذا، لا ينبغي التسرع في الرد والرد عليه بعملية ضعيفة. لأن الهجوم على جيشنا يجب أن يوجه إلى أولئك الذين نفذوا هذه الهجمات الغادرة بثمن باهظ.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

28 فبراير/شباط الانقلاب الحديث

 قامت عصابة حلف الشمال الأطلسي وCIA بإقناع القسم العلماني - العلمانيين بأنه قد حان الوقت لإنهاء توظيف المسلمين في المهام العامة ومنع الرموز التي تدل إلى الإسلام وكل ذلك كان ضمن مشروع الإسلام المعتدل في التسعينات.[i]

وبهذا كان سيتم اصطياد عصفورين بحجرة واحدة؛

  1.  كان سيتم عزل الشعب المسلم المحب للوطن عن إدارة الدولة في السياسة والبيروقراطية.تم التوقيع على جور وظلم كبير حتى عام 2000 بإغلاق حزب الرفاه وإخراج الموظفين من وظائفهم دون محاكمة فقط باتهامهم بالرجعية.
  2.  كانت ستتاح الفرصة لدخول عناصر فيتو الذي أعدته وكالة الاستخبارات الأميركية اعتبارا من السبعينيات ضمن الكوادر في مجالات القوات المسلحة والشرطة ووكالة الاستخبارات الوطنية والقضاء والتعليم الوطني (خصوصاً بدلاً من المسلمين الذين تم إخراجهم من المجال العام)قام فيتو الذي هو على تعاون مع العلمانية - العلمانيين بوضع عناصره في الكادر الذي تم تفريغه من الذين تم إلصاق تسمية الرجعية عليهم.

في الوقت الذي تسبب الانقلاب الحديث الذي يسمى بـ 28 شباط/ فبراير بصدمات للقسم المتدين لم يستغرق استيقاظ القسم العلماني - العلمانيون من سكرة النصر وقتاً طويلاً.وبدأ إجلائهم من القوات المسلحة التركية من قبل فيتو بواسطة قضايا المطرقة وإركاناكون.بعبارة أخرى الثعبان الذي قاموا بتربيته بدأ بلدغهم.

لم تدرك أبداً الفئة العلمانية - العلمانيين المعادين للدين والمتدينين أن القسم المتدين الذي يشكل الغالبية في الجمهورية التركية ليس له أي عداوة اتجاههم.


[i] http://fetogercekleri.com/ust-akil/

الثلاثاء, 04 شباط/فبراير 2020 00:00

عملية إدلب على وشك البدء

كتبه
قيم الموضوع
(1 تصويت)

تم عقد اتفاق بين روسيا وتركيا 17 سبتمبر/أيلول 2018 وتم رسم حدود "المنطقة منزوعة السلاح" في إدلب، المنطقة الأخيرة التي بقيت في أيدي المعارضين السوريين.

في نطاق اجتماعات أستانا، تم التخطيط لتأسيس 12 نقطة مراقبة للجيش التركي في إدلب.الى جانب ذلك، بعد عقد القمة في طهران بين إيران وروسيا وتركيا تمركز جنودنا في هذه النقاط.

تم قبول على أن تكون المنطقة الآمنة تحت مسؤولية الشرطة العسكرية الروسية والتركية وعدم ضم إيران وقوات النظام والميليشيات الشيعية في المنطقة الخالية السلاح التي ستنشأ في إدلب.لكن لا روسيا ولا إيران ولا قوات النظام التزمت لهذا الاتفاق.

قيم الموضوع
(1 تصويت)

بعد مؤتمر الاتحاد الإسلامي الدولي الثالث، الذي عقد ضمن مؤتمرات الوحدة الإسلامية الدولية التي بدأتها أسّام (ASSAM) جمعية مركز المدافعين عن العدالة للدراسات الاستراتيجية في عام 2017، بدأت مجموعة من الناس تتكلم دائماً في لسان واحد وأقاموا القيامة ولم يقعدوها.

وأعربوا عن أن الاتحاد الإسلامي حلم غير قابل للتحقيق وقالو عنها أوتوبيا.

الخميس, 30 كانون2/يناير 2020 00:00

مبارك دولة مالطا فلسطين!

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

على الرغم من أنها كلمة أجنبية على الجيل الجديد، فإن جيلنا يعرف جيدا ماذا يقول عندما يتعلق الأمر بمالطا.

يتم استخدام كلمة مالطا للسجن الذي يتم فيه إعطاء الإذن للمحكومين بالتنفس في ساحة السجن المحاط بالجدران العالية وسقفها السماء.

الأحد, 26 كانون2/يناير 2020 00:00

صادات وASSAM كعناصر قوى مرنة

كتبه
قيم الموضوع
(1 تصويت)

التحرك ضد شاه

 

وذكرت الصحف العالمية أن اتفاقية الحدود البحرية الموقعة بين تركيا وليبيا في ديسمبر 2019 هي خطوة كش ملك التي رسمتها تركيا ضد جميع الجهات الفاعلة الأخرى في اللعبة في تحديد مناطق السلطة شرق البحر الأبيض المتوسط.شعرنا بالفخر

لقد كتب الكثير من الاستراتيجيين حول هذه الاتفاقية وما زالوا يواصلون الكتابة.أود أن أتناول نقطة تجاهلها الجمهور فيما يتعلق بنتائج الاتفاقية.

كل الدول التي لها طموح في منطقة البحر المتوسط قد اتفقوا على أن الطريق إلى إخفاق الحركة التي قامت بها تركيا والتخلص من الغلبة هو القضاء على حكومة الوفاق الوطنية وقيام الحكومة الجديدة بإلغاء الاتفاقية. ونتيجة لمؤتمر برلين، لم يبق سوى طريق واحد إلى تركيا، التي دعتها إلى ليبيا الحكومة الوطنية الليبية، التي تعترف بها الأمم المتحدة.

الأربعاء, 22 كانون2/يناير 2020 00:00

Libya ve Bölgede İstikrar İçin; ASRİKA

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

Birinci Dünya Savaşından sonra yıkılan son İslam Devleti Osmanlı’nın ardında Ortadoğu ve Afrika da kan ve gözyaşı dinmedi.

Savaşın galipleri ortaya çıkan devletçikleri bir bir işgal ederek tüm yer altı ve yer üstü kaynaklarını sömürdüler.

Güç ve siyasi iktidarın kendilerinden başka devletlere geçmemesi için BM “Birleşmiş Milletler” adı altında bir birlik kurdular. NATO ve Varşova Paktı adı altında iki kutuplu dünya oluşturarak ekonomik kazanımların oklarını kedilerine çevirdiler.

 

الجمعة, 24 كانون2/يناير 2020 00:00

لماذا يهاجمون السيد عدنان تانريفردي؟ (2)

كتبه
قيم الموضوع
(1 تصويت)

في حين أن تانريفردي كان يسعى جاهدا على تشكيل الوحدة الإسلامية والذي قام بتوقيع العديد من الأنشطة المهمة التي تم تصريح جزء منها في الأعلى كانت هناك لجنة مشكلة من قبل الأيدي الخارجية قد انزعجت من هذه الحالة.لقد أجروا دراسة منظمة لمنع الجهود المبذولة لوضع التشريعات اللازمة لتوحيد البلدان الإسلامية وتشويه العمل المنجز والاستهانة بالأعمال المكتشفة.

قيم الموضوع
(1 تصويت)

تم نشر مقالة بعنوان" إنتاج المركبات الدفاعية المشتركة للدول الإسلامية" في الموقع الإلكتروني لـ (ASSAM) التي كتبت بقلم وهبي كارا الذي تكلم أنه يفيد في التقليل الاعتماد على الدعم الخارجي وذلك بتصنيع الدول أسلحتها بذاتها وتقف على أرجلها بقيادة تركيا ودعم الدول الإسلامية الأخرى لذلك.

السبت, 18 كانون2/يناير 2020 00:00

هل ارتكبت ASSAM جريمة؟

كتبه
قيم الموضوع
(1 تصويت)

منظمات المجتمع المدني، غير منظمات الدولة، هي منظمات قانونية ودستورية تطوعية وغير ربحية يتم إنشاؤها لتحقيق بعض مصالح المجتمع والدول.لقد بدأت هذه المنظمات تلعب دوراً هاماً في توجيه قرارات الدول والمجتمعات التي اكتسبت أهمية على الساحة الوطنية والدولية في السنوات الأخيرة.

المنظمات غير الحكومية المدنية ملتزمة بالقوانين الوطنية والدولية وهو التنظيم الذي تسمح لها هذه القوانين، يستخدمون الحقوق الأساسية مثل التعبير عن الأفكار والتجمع والتظاهر في نطاق أغراض التأسيس؛ يحاولون الوصول إلى أهدافهم المشروعة من خلال القيام بأنشطة مثل الإعلام والبحث والإبلاغ وتقديم التقارير وتنظيم المؤتمرات والإقناع وجذب الانتباه وتوفير تدفق المعلومات وسائل الإعلام.

تم إنشاء ASSAM في نطاق الدستور والقوانين باستخدام هذا الحق العالمي في التنظيم، وأحد أهدافه كما يلي:

 

’"إجراء دراسات فكرية لإنشاء دراسات استخباراتية استراتيجية لكل من الدول الإسلامية وإجراء تقييمات فردية ومشتركة للتهديدات الداخلية والخارجية، وتحديد مبادئ الخطط الأمنية الداخلية والخارجية. وتنفيذ الأعمال الفكرية التي تضمن تأسيس المؤسسات اللازمة للتجمع في ظل الإرادة المشتركة، وتنظيم أسس ومبادئ هذه المؤسسات وتطويرها".

الهدف النهائي المطلوب تحقيقه في نهاية هذه الدراسات هو أنه لا يمكن لأي مواطن في دولة إسلامية أن يرفضه،

"ازدهار الأمم الإسلامية وبقاء الدول التي أسسوها وإحلال السلام في العالم وهيمنة العدل، التخلص من تشتت الدول الإسلامية في يومناهذا والقيام بدور نشط في المشهد السياسي العالمي (كقوة عظمى) في إطار قواعد القوانين الدولية".